برنامج الدمج

مركز النجاح للتأهيل الخاص يودى اهتماما كبيرا لمشاركة ودمج الأفراد من ذوى الاحتياجات الخاصة مع الأفراد العاديين فى نسيج المجتمع من خلال أحدث برامج الدمج المستخدمة عالميا مع الأفراد من ذوى الاحتياجات الخاصة. وسنعرض جانبا من أشكال الدمج وأهدافه التى يسعى مركز النجاح للتأهيل الخاص لتحقيقها .
تعريف الدمج :-
 
أ) البيئة الأقل عزلاً ( Least Restrictive )
يقصد بها الأقلال بقدر الامكان من عزل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وذلك بدمجهم قدر الامكان بالأطفال العاديين في الفصول والمدارس العادية .  
 
ب)- الدمج  ( Mainstreaming ):- 
ويقصد بذلك دمج الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في المدارس والفصول العادية مع أقرانهم العاديين مع تقديم خدمات التربية الخاصة والخدمات المساندة . 
 
مبادرة التربية العادية  ( Regular Education Initive )
يقصد بهذا المصطلح أن يقوم مدرسي المدارس العادية بتعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة خصوصاً ذوي الإعاقات البسيطة والمتوسطة في الفصول والمدارس العادية مع تقديم الاستشارات من المختصين في التربية الخاصة . 
 
الدمج الشامل ( العام)  ( Inclusion )
هذا المصطلح يستخدم لوصف الترتيبات التعليمية عندما يكون جميع الطلاب بغض النظر عن نوع أو شدة الإعاقة التي يعانون منها ، يدرسون في فصول مناسبة لأعمارهم مع أقرانهم العاديين في مدرسة الحي إلى أقصى حد ممكن مع توفير الدعم لهم في هذه المدارس .
 
أنواع وأشكال الدمج المستخدمة بمركز النجاح للتأهيل الخاص: 
 
   الدمج الكلي التربوي
ويقصد به دمج الطالب ذوي الاحتياجات الخاصة مع أقرانه العاديين داخل الفصول الدراسية المخصصة للطلاب العاديين ، ويدرس نفس المناهج الدراسية التي يدرسها نظيره العادي مع تقديم خدمات التربية الخاصة . 
 
الدمج الجزئي ( جزء من الوقت )
ويقصد به دمج الطالب ذوي الاحتياجات الخاصة في مادة دراسية أو أكثر مع أقرانه العاديين داخل الفصول الدراسية العادية .   
 
 الدمج الاجتماعي 
وهو أبسط أنواع وأشكال الدمج حيث لايشارك الطالب ذوي الاحتياجات الخاصة نظيره العادي في الدراسة داخل الفصول الدراسية وأنما يقتصر على دمجه في الأنشطة التربوية المختلفة مثل ( التربية الرياضية ، التربية الفنية ، أوقات الفسح ، الجماعات المدرسية ، الرحلات ، المعسكرات وغيرها ). 
 
أساليب وطرق الدمج المستخدمة بمركز النجاح للتأهيل الخاص:
الفصول الخاصة 
 وهي فصول بالمدرسة العادية يلحق بها ذوي الحاجات الخاصة في بادئ الأمر مع إقامة الفرصة أمامه للتعامل مع أقرانه العاديين أطول فترة ممكنة من اليوم الدراسي .
غرفة المصادر 
وفيها يتلقى ذوي الاحتياجات الخاصة مساعدة خاصة بصورة فورية بعض الوقت حسب جدول ثابت بجانب وجوده في الفصل العادي  . 
 
الخدمات الخاصة 
 ويقدمها معلم متخصص يزور المدرسة العادية من 2-3 مرات أسبوعيا لتقديم مساعدة فردية منتظمة في مجالات معينة لبعض ذوي الاحتياجات الخاصة . 
 
المساعدة داخل الفصل 
 حيث يلتحق الطالب ذوي الاحتياجات الخاصة بالفصل العادي مع تقديم الخدمات اللازمة له داخل الفصل .
 
المعلم الاستشاري 
 حيث يلحق الطالب ذوي الاحتياجات الخاصة بالفصل العادي ويقوم المدرس العادي بتعليمه مع أقرانه العاديين،ويتم تزويد المعلم بمساعدات عن طريق المعلم الاستشاري أوالمعلم المتجول.وهنا يتحمل معلم الفصل العادي مسئولية أعداد البرامج وتطبيقها.
 
أهداف الدمج التى يسعى مركز النجاح للتأهيل الخاص لتحقيقها:-
  1. إتاحة الفرصة لجميع الأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة للتعليم المتكافئ والمتساوي مع أقرانهم من الأفراد في المجتمع . 
  2. إتاحة الفرص لذوي الاحتياجات الخاصة للانخراط في الحياة العادية، والتفاعل مع الآخرين . 
  3. إتاحة الفرصة لطلاب المدارس العادية للتعرف على الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة عن قرب وتقدير مشكلاتهم ومساعدتهم على مواجهة متطلبات الحياة . 
  4. يخلصهم الدمج أيضاً من الأفكار الخاطئة حول خصائص أقرانهم وإمكاناتهم وقدراتهم من ذوي الاحتياجات الخاصة . 
  5. من أهداف الدمج بعيدة المدى تخليص ذوي الاحتياجات الخاصة من جميع أنواع المعيقات سواء المادية أو المعنوية التي تحد من مشاركتهم الفاعلة  في جميع مناحي الحياة .
  6. التقليل من التكلفة المادية في أقامة مؤسسات التربية الخاصة ومراكز الاقامة الداخلية . 
  7. يعتبر الدمج متسقاً ومتوافقاً مع القيم الأخلاقية للمجتمع والثقافة  
  8. تحديد المعايير التي تتضمن تحديد المهارات الاجتماعية،والكفايات الأكاديمية المطلوبة لتحقيق نجاح التلميذ ضمن عملية الدمج ، وتقرير مدى أهليته أو استعداده لدخول برنامج الدمج
  9. إعداد الطلبة المعوقين لدخول برنامج الدمج..من خلال مرحلة انتقالية إذا كان مؤهلا للانضمام للبرنامج  أما إذا كان غير مؤهلا ومازال يفتقر إلى المهارات المطلوبة لعملية الدمج فيجب تدريبه لزيادة استعداده للالتحاق بالبرنامج
  10. إعداد الطلبة العاديين لبرنامج الدمج..حتى يتقبلوا البرنامج بصورة تؤدي إلى التفاعل الاجتماعي الإيجابي مع ذوي الاحتياجات الخاصة 
  11. مواءمة وتكييف المناهج الدراسية بإجراء التعديلات في المحتوى العام للمنهج بحذف مالا يتناسب مع إمكانيات المستهدف بالدمج وإضافة الموضوعات المتخصصة التي يحتاجها في حياته الاجتماعية والمهني ،دون الإخلال بمحتوى المنهج أو تخفيف سرعته
  12.  مواءمة وتعديل طرق التدريس من خلال فريق متخصص،وتضمين ذلك في البرنامج التعليمي الفردي بصورة محددة وواضحة
  13. إعداد المعلمين وتدريبهم لتنمية وتطوير قدراتهم ومهاراتهم للاستجابة وتقدير احتياجات المدمجين ومواءمة مضامين المناهج الدراسية، واستخدام التكنولوجيات المساعدة..وتوفير أساليب التدريس وتخطيط وتنفيذ البرامج الفردية،علاوة على تطوير اتجاهاتهم إيجابيا نحو الدمج
  14. مواءمة أساليب التقييم والامتحانات حيث أن أساليب الامتحانات والتقدير التقليدية قد تشكل عائقاً للأداء الوظيفي الفعال للمستهدفين داخل الصف العادي ،فمواءمة أساليب التدريس ومحتوى المواد الدراسية يتطلب تعديلا في نظام تقويم الطلبة لتصبح أكثر ملاءمة لاحتياجاتهم وإمكاناتهم..دون التفريط بالأهداف الأساسية لتعليمهم ضمن برنامج الدمج
  15.  إيجاد نسق من التواصل بين المعلمين والآباء ،والمؤسسات المجتمعية الأخرى العاملة في هذا المجال،تواصل يتضمن التوعية بالخدمات ..ونوعيتها ..ومشكلاتها وقضاياها..وتدريب الوالدين والأسرة على المشاركة في برنامج المدرسة ..وفي الأنشطة ومتابعة فعاليات البرنامج ،وكيفية التعامل مع الطفل المدمج 
  16.  توفير وتنظيم آلية متكاملة من خدمات الدعم ،الصحية والنفسية والاجتماعية المساندة تمكن المدرسة من مساعدة الطلاب المدمجين بكثير من الثقة 
  17. توفير الخدمات والتجهيزات والمعينات التقنية الأساسية التي  كانوا يحظون بها في المركز  .
** هذا ويسعى مركز النجاح للتأهيل الخاص لتحقيق أقصى قدر ممكن من اندماج الأفراد من ذوى الاحتياجات الخاصة فى نسيج المجتمع .